منــــتديات ابوفـــــراس الرســميه
لأنـنـآ نـعـشـقِ التـميز والـِمُـِمَـِيّـزِيْـטּ


يشرفنـآ آنضمامك معنـآ فيـے


شـبــﮏــﮧ̉ & موآقــع آبـو فـراسے آلرسًميةً


بالتـــسـجيل معنا او لوكنت عضو تفضل بالدخول


تسعدنـــا زيارتك لنـــــا


لأنـنـآ نـعـشـقِ التـميز والـِمُـِمَـِيّـزِيْـטּ يشرفنـآ آنضمامك معنـآ فيـے شـبــﮏــﮧ̉ & موآقــع آبـو فـراسے آلرسًميةً
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 فاتحي مواضيع
أبـــوفـــراسـ
 
ابو انس
 
محمد القحطاني
 
الرهيب
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ الأحد يونيو 30, 2013 5:56 pm
اجعل الموقع افتراضي
اجعل المنتدى افتراضي

الساعة الان
المواضيع الأخيرة
» يالله حسن الخاتمة
الجمعة مارس 23, 2012 11:49 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» مواقع سماع القران
الأربعاء مارس 21, 2012 7:23 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» القران الكريم صوتياً
الأربعاء مارس 21, 2012 7:20 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» اذاعة مميزة 2012
الجمعة مارس 09, 2012 8:14 pm من طرف محمد القحطاني

» مجلد العاب2
الجمعة مارس 09, 2012 7:42 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» افضل الالعاب بمجلد واحد الان بمنتدى ابوفرس1
الجمعة مارس 09, 2012 7:37 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» القران الكريم للشيخ هاني الرفاعي
الجمعة مارس 09, 2012 7:25 pm من طرف محمد القحطاني

» القران الكريم للشيخ ياسر الدوسري
الجمعة مارس 09, 2012 7:22 pm من طرف أبـــوفـــراسـ

» القران الكريم للشيخ ماهر المعيقلي
الجمعة مارس 09, 2012 7:21 pm من طرف محمد القحطاني

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
راسلني

اضف الموقع للمفضلة

شاطر | 
 

 وكل انسان الزمناه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبـــوفـــراسـ
Admin
avatar

تاريخ الميلاد : 16/04/1984
العمر : 33
عدد المساهمات : 121
نقاط : 44081
الأبراج الصينية : الفأر
المزاج المزاج : خيالي
تاريخ التسجيل : 30/12/2011
الموقع الموقع : www.abofrass6.mw.lt
الجنس : ذكر الابراج : الحمل السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: وكل انسان الزمناه   الجمعة فبراير 24, 2012 2:57 am

خطبة : وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ :
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف خلق الله أجمعين ، وخاتم الأنبياء و المرسلين، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد ، نشهدُ أنه بلغ الرسالة وأدّى الأمانة، و نصح الأمة و كشف الله تعالى به الغمة ،و تركنا على المحاجة البيضاء ، ليلها كنهارها ، لا يزيغ عنها إلا هالك ، فصلوات ربي و سلامه عليه وعلى من تبعه بإحسانٍ إلى يوم الدين، ثم أما بعد........
اللّهُمَ لكَ الحمدُ كما ينبغي لجلالِ وجهكَ وعظيمِ سلطانكَ ، الحَمدُ للهِ مِلءَ السمواتِ ومِلءَ الأرض ومِلءَ كل شيءٍ شئتَ ، الحمدُ للهِ حَمداً يوافي نِعَمهُ ويَدفَعُ نِقَمَهُ ويكافئُ مَزيده ،سبحانكَ اللّهُم لا نحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيتَ على نفسِك ، جل وجهك, وعز شأنك , تفعل ما تشاء بقدرتك , وتحكم ما تريد بعزتك, وأشهدُ أنّ لا إله إلاّ الله وحدَه، صدَقَ وَعدَهُ، ونَصَرَ عَبدَهُ، وأعزّ جُندَهُ وهَزمَ الأحزابَ وَحدَهُ ،لا شيءَ قبلَهُ ولا شَيءَ بَعدَه، وأشهدُ أنّ محمداً عبدُهُ ورَسولهُ، وصَفيّهُ من خلقه وحبيبُه أرسَلهُ بالهُدى ودينِ الحق ،والنورِ والمَوعِظة، على فترةٍ من الرُسُل، وانقطاعٍ من الزمن، وقِلّةٍٍ مِنَ العِلمِ وضلالةٍ مِنَ الناسِ ودنوٍٍّ مِنَ الساعةِ وقُرُبٍ مِنَ الأجل، اللّهمَ صلِّ وسلّم وبارك على نبيّك الكريم، صاحِبِ الُخلُقِ العظيم وعلى آله وصَحبِه أجمعين وبعد، أوصيكم ونَفسِيَ بتقوى الله، و أحذرّكم ونفسيَ مِن عِصيانِه ومخالَفِة أمرِه , وكونوا عباد الله إخوانا.ثم أما بعد,,,,,,,,,,, يقول المولى تبارك وتعالى في كتابه العزيز :
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا(13)اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا(14)مَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا(15)وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا(16) وَكَمْ أَهْلَكْنَا مِنَ الْقُرُونِ مِنْ بَعْدِ نُوحٍ وَكَفَى بِرَبِّكَ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا(17)مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاءُ لِمَنْ نُرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلَاهَا مَذْمُومًا مَدْحُورًا(18)وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُورًا(19) هذه الآيات في سورة الإسراء , وهذه السورة تحمل ثلاثة أسماء : الإسراء : بني إسرائيل : سبحان ، يخاطبنا الله تعالى فيها قائلا : وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا(13) اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا(14)
وكأن المولى سبحانه وتعالى يؤكد هذا القول بآية أخرى من سورة المدثر حين يقول (كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ(38)

** أن يوم القيامة ينقطع عن كل إنسان نسبه , ويصير وحيداً لا علاقة له بأبيه ولا بأخيه ولا بزوجته ولا بولده ولا بعشيرته ولا بجاهه ولا بماله، ويقول الله تعالى أيضاً في سورة المعارج ، ( يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ(11)وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ(12)وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْوِيهِ(13)وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِ(14)كَلَّا إِنَّهَا لَظَى(15)نَزَّاعَةً لِلشَّوَى(16)تَدْعُوا مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّى(17)وَجَمَعَ فَأَوْعَى(18)إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا(19)إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا(20)وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا(21)إِلَّا الْمُصَلِّينَ(22)الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ(23)
** فها هم الأهل الذين كنت تعمل وتكدح من أجلهم في الدنيا , و تجمع المال من حلال ومن حرام , وترتكب المعاصي والذنوب الآثام, قد انتهت علاقتك بهم بين يدي الله ، ولم يعد لك سوى أن تصرخ قائلا: نفسي نفسي ، وصدق الله تعالى إذ يقول في هذا الشأن (يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ(34)وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ(35)وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ(36)لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ(37)وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ مُسْفِرَةٌ(38)ضَاحِكَةٌ مُسْتَبْشِرَةٌ(39)وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ عَلَيْهَا غَبَرَةٌ(40)تَرْهَقُهَا قَتَرَةٌ(41)أُولَئِكَ هُمُ الْكَفَرَةُ الْفَجَرَةُ(42) سورة عبس :
**وقد خطب النبي - صلى الله عليه وسلم – قومه ذات يوم فقال : يا معشر قريش اشتروا أنفسكم فإني لا أغني عنكم من
الله شيئاً، يابني عبد مناف اشتروا أنفسكم فإني لا أغني عنكم من الله شيئا ، يا عباس يا صفية لا يأتي الناس يوم القيامة
بأعمالهم وتأتون بأنسابكم ، يا فاطمة بنت محمد : سليني من مالي ما شئت فلن أغني عنك بين يدي الله شيئاً ، وقد روي
عن معاوية رحمه الله أنه حج في يوم من الأيام ثم عاد راجعا المدينة المنورة ، فصلى العصر واجتمع الناس بعد الصلاة
فوقف خطيبا وقال : اعلموا أيها الناس أن الله قد فضل قريشا على العالمين في كتاب يتلى إلى يوم القيامة، فقال وهو
أصدق القائلين(لِإِيلَافِ قُرَيْشٍ(1)إِيلَافِهِمْ رِحْلَةَ الشِّتَاءِ وَالصَّيْفِ(2)فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَذَا الْبَيْتِ(3)الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ
وَآمَنَهُم مِنْ خَوْفٍ(4) قريش: ونحن قريش : وقال اصدق القائلين (وَأَنْذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ(214) الشعراء: ونحن
عشيرته الأقربون ، وقال وهو اصدق القائلين (وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ(44) الزخرف: ونحن قومه ،
أليس كذلك ؟؟؟ فوقف صحابي من أصحاب النبي عليه الصلاة والسلام ممن لا يخشون في الحق لومة لائمٍ لأن النبي صلى
الله عليه وسلم فال : إذا خشيت أمتي أن تقول للظالم يا ظالم فقد تُعد معه ، وقف هذا الرجل من نهاية المسجد ثم قال:
ائذن لي يا أمير المؤمنين أن اقترب فأسمعك ، فقال أذنت لك ، فقال الرجل : يا أمير المؤمنين : هل من وحي بعد النبي ؟
قال لا، قال هل لديكم في الشام غير هذا القرآن الذي بين أيدينا ؟ قال معاوية لا، قال اسمع قول الحق يا أمير المؤمنين ،

لقد قال الله عز وجل : (وَكَذَّبَ بِهِ قَوْمُكَ وَهُوَ الْحَقُّ) (66 في سورة الأنعام) وأنتم قومه أليس كذلك ؟ ،وقال الله عز
وجل : وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلاً إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ(57) في سورة الزخرف : وأنتم قومه أليس كذلك ؟ ، وقال
أصدق القائلين ، (وَقَالَ الرَّسُولُ يَارَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْءَانَ مَهْجُورًا(30) في سورة الفرقان : وأنتم قومه أليس
كذلك ؟ ، ثلاثةٌ بثلاثةٍ يا أمير المؤمنين وإن زدتم زدنا ورحم الله امرءاً عرف قدر نفسه يا أمير المؤمنين .فإذن لا نافع
للإنسان بعد موته إلا عمله , و من أبطأ به نسبه لم يسرع به عمله, وكلكم لآدم و آدم من تراب , ولا فضل لعربي على
أعجمي ولا لأبيضٍ على أسودٍ إلا بالتقوى و العمل الصالح , لأن الله لا ينظر إلى صوركم و أشكالكم و لكن ينظر إلى
قلوبكم و أعمالكم , {فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ (7) وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ (Cool}
** أيها المسلمون : قَالَ أَبُو إِدْرِيسَ الْخَوْلَانِيُّ أَنَّهُ سَمِعَ حُذَيْفَةَ بْنَ الْيَمَانِ يَقُولُ : كَانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْخَيْرِ وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي.
** إذن ومن خلال هذه الآيات والأحاديث والمواعظ ندرك يقيناً أن كل إنسان ألزمه الله طائره في عنقه وأنه ما من عملٍ في ليل أو نهار, في سر أو علانية , إلا ويعلمه الله عز وجل ولسوف يحاسب عليه عباده , أن كان خيراً فخير و إن كان شراً فشر , {يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ (102)إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ }
(يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(24)يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ(25)) النور :
فهذا هو لسانك يوم القيامة شاهد عليك في كل قول وفي كل لفظ – هل شهدت زورا هل قلت إثما ؟ فلن يأتي الله
بشاهدٍ يشهدُ عليك , ,ولكن يقول المولى عز وجل (حَتَّى إِذَا مَا جَاءُوهَا شَهِدَ عَلَيْهِمْ سَمْعُهُمْ وَأَبْصَارُهُمْ وَجُلُودُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(20)وَقَالُوا لِجُلُودِهِمْ لِمَ شَهِدْتُمْ عَلَيْنَا قَالُوا أَنْطَقَنَا اللَّهُ الَّذِي أَنْطَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ خَلَقَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ(21) } وَمَا كُنتُمْ تَسْتَتِرُونَ أَنْ يَشْهَدَ عَلَيْكُمْ سَمْعُكُمْ وَلَا أَبْصَارُكُمْ وَلَا جُلُودُكُمْ وَلَكِن ظَنَنتُمْ أَنَّ اللَّهَ لَا يَعْلَمُ كَثِيرًا مِّمَّا تَعْمَلُونَ {22} وَذَلِكُمْ ظَنُّكُمُ الَّذِي ظَنَنتُم بِرَبِّكُمْ أَرْدَاكُمْ فَأَصْبَحْتُم مِّنْ الْخَاسِرِينَ {23}
*** عباد الله,,,,,,,,,,,,,,,,,
(البر لا يبلى, والذنب لا يُنسى, والدَيَّانُ لا يموت, افعل ما شئت, كما تدين تُدان) أو كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم – التائب من الذنب كمن لا ذنب له, والتائب من الذنب حبيب الرحمن, فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.
**الحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه، حمداً ينبغي لجلال وجهه و عظيم سلطانه، و أصلي و أسلم على خير الخلق و حبيب الحق سيدنا محمد - صلى الله عليه وسلم- وعلى آله و صحبه أجمعين. أما بعد ,,,,,,,,,,,,, يقول المولى تبارك وتعالى وهو أصدق القائلين:
 وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا {49}
**وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : إن ثلاثة في بني إسرائيل (أبرص وأقرع وأعمى) أراد الله أن يبتليهم (يختبرهم) فبعث إليهم ملكاً , فجاء الملك للرجل الأبرص , وقال له أي شئ أحب إليك ؟. فقال الأبرص : لون حسن ، وجلد حسن ، ويذهب عن الذي قد قذرني الناس .أي يعيرني الناس به,
فمسحه الملك ، فأذهب عنه قذره ، وأعطاه لوناً حسناً ، وجلداً حسناً .
وسأله الملك : أي المال أحب إليك ؟ فقال الأبرص : الإبل . فأعطاه ناقة عشار (أي حاملاً) . و دعا له بالبركة, ثم تركه.
ثم أتي الملك الرجل الأقرع , وقال له : أي شئ أحب إليك ؟
فقال الأقرع : شعر حسن ويذهب عن الذي قذرني الناس . أي ما يعيرني الناس به
(فمسحه الملك فأذهب عنه داؤه وأعطاه شعراً حسناً . وقال له :أي المال أحب إليك ؟
قال الأقرع : البقر . فأعطاه بقرة حاملاً . و دعا له بالبركة, ثم تركه.
الملك : بارك الله لك فيها .
ثم جاء الملك الرجل الأعمى. وقال له أي شئ أحب إليك ؟ .
قال الأعمى : أن يرد الله إلى بصري ، فأبصر به الناس .
فمسحه الملك ، فرد الله إليه بصره. وسأله الملك : أي المال أحب إليك . قال الأعمى : الغنم .
فأعطاه شاة والداً حاملاً.
ثم صار لهذا وادٍ من الإبل ، ولهذا وادٍ من البقر ، ولهذا وادٍ من الغنم .
وذات يوم أتى الملك الرجل الأبرص في صورة أبرص)
وقال له رجل مسكين قد انقطعت بي ا لطريق في سفري ، فلا بلاغ لي اليوم إلا بالله ثم بك ، أسألك بالذي أعطاك اللون الحسن والجلد الحسن والمال بعيراً أتبلغ عليه في سفري (يعني أصل به إلى أهلي) .
فقال الأبرص (في ضيق) : ماعندي
فقال الملك (في استغراب) : كأني أعرفك ، ألم تكن أبرص يقذرك الناس – أي يحتقرك الناس- . فقيراً فأعطاك الله .
فقال الأبرص ( في إنكار) : إنما ورثت هذا المال كابر عن كابر . (أباً عن جد) .
فقال الملك : إن كنت كاذباً صيرك الله إلى ما كنت عليه .
(ثم يأتي الملك الرجل الأقرع في صورة أقرع )
ويقول له ,إني رجل مسكين قد انقطعت بي الطريق في سفري ، فلا بلاغ لي اليوم إلا بالله ثم بك ، أسألك بالذي أعطاك الشعر الحسن والمنظر الحسن والمال ، بقرة أتبلغ بها في سفري .
فيرد الأقرع (في ضجر) : ليس عندي لك شيء .
فيقول الملك (متعجباً) : كأني أعرفك ، ألم تكن أقرع يقذرك الناس , وفقير معدوماً فأغناك الله ؟ .
فيقول الأقرع (في استكبار) : إنما ورثت هذا المال كابراً عن كابر ( أباً عن جد) .
فيقول الملك : إن كنت كاذباً فصيرك الله إلى ما كنت عليه .
وأخيراً يأتي الملك الرجل الأعمى في صورة أعمى .
ويقول له : رجل مسكين وابن سبيل انقطعت بي الطريق في سفري فلا بلاغ لي اليوم إلا بالله ثم بك ، أسألك بالذي رد عليك بصرك ـ شاة أتبلغ بها في سفري .
فيجيب الأعمى ( شاكراً معترفاً) : قد كنت أعمى فرد الله إلىّ بصري ، فخذ ما شئت ودع ما شئت ، فو الله لا أجهدك اليوم (أي لا أعارضك) بشئ أخذته لله عز وجل .
فيقول الملك : أمسك مالك ،أي حفظ لك مالك, فإنما ابتليتم , فقد رضي الله عنك ، وسخط على صاحبيك .
** و عن أبي ذر جندب بن جنادة وأبي عبد الرحمن معاذ بن جبل رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( اتق الله حيث ما كنت ، وأتبع السيئة الحسنة تَـمْحُهـا وخالق الناس بخلقٍ حسن ) رواه الترمذي وقال : حديث حسن
** و عن أبي عبد الله جابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله عنهما : أن رجلاً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : أرأيتَ إذا صليتُ المكتوبات ، وصُمْتُ رمضانُ ، وأحللتُ الحلال ، وحَرَّمْتُ الحرام ، ولم أزد على ذلك شيئاً أأدخل الجنة ؟ قال : ( نعم ) رواه مسلم .
**عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الطهور شطر الإيمان ، والحمد لله تملأ الميزان ، وسبحان الله والحمد لله تملأ – أو تملآن – ما بين السماء والأرض ، والصلاة نور ، والصدقة برهان ، والصبر ضياء ، والقرآن حجةٌ لك أو عليك ، كل الناس يغدو فبائعٌ نفسه فمعتقها أو موبقها ) رواه مسلم
**اللهم أعز الإسلام و المسلمين، وأعل بفضلك كلمتي الحق و الدين، و وحد صفوف المجاهدين و اجعل هذا البلد آمناً مطمئناً سخاء رخاء و سائر بلاد المسلمين بعزتك يا أكرم الأكرمين.

**اللهم اجعل تجمعنا هذا تجمعاً مرحوما، و تفرقنا بعده تفرقاً معصوما، ولا تدع فينا ولا منا و لا معنا شقياً ولا محروما برحمتك يا أرحـم الراحمــــين.

**اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا إتباعه, و أرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه, واقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معاصيك , ومن اليقين ما تبلغنا به جنتك, ومن الصبر ما تهون به علينا مصائب الدنيا , يا أرحم الراحمين.

**اللهم اغفر للمسلمين و المسلمات، و المؤمنين و المؤمنات، الأحياء منهم و الأموات، إنك سميعٌ قريبٌ مجيب الدعوات.
اللهم لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته ولا عيباً إلا سترته و لا هماً إلا فرجته ولا حاجةً من حوائج الدنيا لك فيها رضا ولنا فيها صلاح إلا قضيتها و يسرتها لنا يا أرحم الراحمين.
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله و صحبه و سلم.
***عباد الله:
إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ

فاذكروا الله يذكركم، و استغفروه يغفر لكم، و أقم الصلاة ( إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abofrass.mam9.com
 
وكل انسان الزمناه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــتديات ابوفـــــراس الرســميه :: مــــحاضــــــرات وخـــــــــــــطب-
انتقل الى: